الأزهر يدين التفجير الإرهابي بمدينة الصدر العراقية

الأزهر يدين التفجير الإرهابي بمدينة الصدر العراقية

متابعات- وكالة AAC الإخبارية

يدين الأزهر الشريف بأشد العبارات، التفجير الإرهابي الذي وقع بمدينة الصدر العراقية إثر تفجير عبوة ناسفة استهدفت سوقًا في منطقة مدينة الصدر، وراح ضحيته العديد من الأبرياء، وإصابة العشرات.

ويؤكد الأزهر الشريف كامل تضامنه مع العراق الشقيق، قيادة وحكومة وشعبًا، في وجه هذا الإرهاب الغاشم الذي تجرد من كل معاني الإنسانية، واستباح الدماء البريئة في أيام مباركة، داعيًا الله أن يحفظ العراق، وأن يجنِّب أهله كل مكروه وسوء.

ويتقدم فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، بخالص العزاء والمواساة إلى أسر الضحايا، داعيًا المولى عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته، وأن يرزق أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل. "إنا لله وإنا إليه راجعون".