ليبيا

«الداخلية»: نجحنا في فض الاشتباكات بين «الفار» و«كتيبة 55» في الزاوية

متابعات- وكالة AAC الإخبارية

كشفت وزراة الداخلية، كواليس الاشتباكات الجارية بين  كتيبة محمد بحرون الملقب بـ”الفار” وكتيبة 55 التابعة لـ”معمر الضاوي” في منطقة الماية ومحيط كوبري الـ “27 في الطريق الساحلي.

وقالت وزارة الداخلية، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” بالإشارة إلى الأحداث التي وقعت مساء أمس الخميس بالمدخل الشرقي لمدينة الزاوية، وبتدخل مباشر من قبل وزير الداخلية تم تهدئة الأوضاع وفض المشاكل وتكليف فرع الإدارة العامة للدعم المركزي الزاوية بمهام تأمين بوابة الفرسان شرقي مدينة الزاوية ومنع حدوث أي خروقات أمنية”.

وتقدم وزير الداخلية، بالشكر والتقدير لكل من ساهم في فض النزاع من قبل أعيان ووجهاء بلدية الزاوية وكافة الأجهزة الأمنية وتغليب المصلحة الوطنية فوق أي اعتبارات.

وقال شهود عيان، إن الاشتباكات الجارية، في وقت سابق من أمس الخميس، بين “كتيبة محمد بحرون” الملقب بـ”الفار” وكتيبة 55 التابعة لـ”معمر الضاوي” في منطقة الماية ومحيط كوبري الـ 27 في الطريق الساحلي، استخدمت فيها الأسلحة المتوسطة والثقيلة.

وأكد شهود عيان، أن هناك عددا من قذائف الهاون سقطت داخل الأحياء السكنية، ولم يصدر حتى الآن أي بيان عن وزارة الداخلية أو المنطقة العسكرية الغربية أو جهاز دعم الاستقرار يوضح حقيقة هذه الاشتباكات وأسبابها، خاصة وأن المتقاتلين يتبعون هذه الجهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى