العلماء يحاولون إنقاذ سمكة ظنوا أنها إنقرضت

يحاول العلماء إنقاذ سمكة كانوا اعتقدوا أنها انقرضت، قبل أن يكتشفوا مجموعة من نوعها النادر الذي يعود تاريخه إلى65 مليون عام، وتم اكتشاف السمكة النادرة من مدة قصيرة وتحديدا عام 1956 من قبل طالب متخصص في الأحياء، حيث ظلت على حافة الانقراض لعقود من الزمن.

وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” تعيش السمكة في نهر فى إيطاليا، ويطلق عليها اسم “أسبريت” وتعيش بين الصخور ويقدر العلماء أنها تواجه تحديا خطيرا للبقاء في ظل الظروف الحالية.
وقال عالم الأحياء، نيكولاي كراسيون: “بعد عدة سنوات من محاولات إنقاذها، كان الناس يخبروننا أن هذا النوع قد انقرض.. لكننا كنا على يقين أنها لا تزال موجودة”.

وتشير التقديرات الرسمية إلى أن السمكة متواجدة حاليا في نهر فالسان فى مسافةكيلو متر تقريبا بنسبة تتراوح بين 10 و15 سمكة فقط بينما كانت السمكة تعيش بنسبة 100 سمكة تقريبا في كل كيلومتر عند اكتشافها قبل عقود، لكنها اختفت في الفترة الأخيرة ولم تلاحظ لسنوات.

وعثر أندريه توجور، عالم الأحياء، مؤخرا، على 12 سمكة، متجمعة في منطقة صغيرة، عندما كان يمارس الصيد.
وقال: “لقد كان تواجد السمكة أمام أعيننا أمرا رائعا.. إنها واحدة من أكبر المكافآت التي يمكن أن يحصل عليها عالم الأحياء”، ويطلق على السمكة النادرة اسم الحفرية الحية بسبب بقائها بدون تغيير شكلها لملايين السنين.

Read Previous

“هاريس في البيت الأبيض”.. لماذا احتفلت قرية هندية بفوز نائبة بايدن؟

Read Next

الإنتر يكتفى بالتعادل أمام أتلانتا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *