ليبيا

المشري: فتح الطريق الساحلي خطوة مشجعة نحو المصالحة الوطنية

متابعات- وكالة AAC الإخبارية

هنأ خالد المشري رئيس المجلس الاستشاري للدولة، الشعب الليبي بمناسبة إعادة فتح الطريق الساحلي الرابط بين مدينتي مصراتة وسرت، آملاً أن يكون بادرة خير وسبيلاً لرفع المعاناة عن المواطنين القاصدين غرب وطننا الحبيب أو شرقه، وخطوة مشجعة نحو المصالحة الوطنية، على حد زعمه.

وقال المشري، في بيان لهن عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” بهذه المناسبة؛ أوجه خالص الشكر لأعضاء اللجنة العسكرية 5+5 وعلى رأسهم اللواء “أحمد أبوشحمة” على ما قدموه من جهود طيلة الفترة الماضية بشأن هذا الملف، وإدارتهم له بكل احترافية، وتغليبهم لمصلحة الوطن والمواطن”، على حد قوله.

وتابع:” أدعو حكومة الوحدة الوطنية إلى القيام بواجبها الشرعي في تأمين الطريق وحفظ سلامة المارين به والتأكد من إزالة جميع الألغام والمفخخات التي زرعتها قوات المرتزقة في وقت سابق، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للتصدّي لأية خروقات” على حد زعمه.

وكانت اللجنة العسكرية المشتركة “5+5” أعلنت في وقت سابق من اليوم الجمعة، إعادة فتح الطريق الساحلي الرابط بين شرق البلاد وغربها ابتداء من اليوم الجمعة.

ولفتت اللجنة إلى أن الإعلان جاء تتويجا لجهودها في فتح الطريق الساحلي الخاصة بالاستعداد لفتح الطريق الساحلي من اجتماعات خاصة بوضع خطط العمل لصيانتها وإزالة الألغام ومخلفات الحرب وتجهيز البوابات وأماكن الإقامة للأفراد وأعضاء اللجان المختلفة وغيرها.

وثمنت اللجنة، في بيانها، دور البعثة الأممية ووصفته بالمميز، من أجل إرساء السلام في ربوع ليبيا بشكلعام وفتح الطريق الساحلي بشكل خاص.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى